التخطي إلى المحتوى

صرح الدكتور عبد الله سرحان، الأمين العام لهيئة كبار العلماء، إن التجمعات في وقت الأزمات أمر منافي للإسلام؛ لأن التجمعات خطرة في الوقت الراهن ، متسائلًا: “كيف يعقل بأن يتم نفي ذلك الأمر ولم يدعو أمير المؤمن عمر بن الخطاب في وقت الطاعون لأي تجمعات؟”.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج «على مسئوليتي»، المذاع على قناة صدى البلد، أن نشر الشائعات في مثل هذا التوقيت أشد حرمة من أي وقت أخر كونه يساعد على عدم الاستقرار، ويتسبب في إِشاعة الهلع والخوف والذعر.

وأكد الأمين العام لهيئة كبار العلماء، أن حرمة الاحتكار في مثل هذا الوقت أشد من أي وقت أخر؛ لأن السلع في وقت الأزمات يجب أن تتاح للجميع ولا تمنع.

الموقف الشرعي من صيام شهر رمضان المقبل بسبب فيروس كورونا

ووضح الدكتور عبدالله سرحان حول ما تردد حاليا عن عدم صيام شهر رمضان المعظم بسبب وجود وباء، قال إنه سيتم إصدار بيانات لاحقة حول الرأي الشرعي حول تلك المسألة والذي سيكون رأي الإسلام الوسطي الحنيف المعتدل الذي يعتمد عليه الأزهر الشريف.

وكشف أن الزكاة الآن تخرج إذا حال عليها الحول وفي ظل الأزمات هناك رؤية استباقية بإباحة دفع زكاة عام أو عامين؛ لمساعدة الأسر الفقيرة والعمالة المؤقتة، كما يجوز دفع زكاة شهر رمضان للعام الجاري والمقبل، حيث تبيح الشريعة الإسلامية إخراج الزكاة لمدة سنتين مقبلين.

وأوضح سرحان أن الصلاة في البيوت في الوقت الحالي لها نفس ثواب الصلاة في المساجد، مع ضرورة التزام الجميع بالحظر ووقف التجمعات حتى لو كان ذلك لصلاة الجمعة والجماعات.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي ليصلك كل جديد :
Content Protection by DMCA.com

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عاجل: رابط التقديم لرياض الاطفال والصف الاول الابتدائي 2020 المدارس الحكومية الكترونيا